“غزة بأعيننا”: سبعة وثلاثون فناناً تشكيلياً

“غزة بأعيننا”: سبعة وثلاثون فناناً تشكيلياً

في منتصف الشهر الجاري، أطلق “مركز سوق واقف للفنون” في الدوحة ورشة تحت عنوان “غزة بأعيننا” بمشاركة 37 فناناً تشكيلياً، يتناولون في أعمالهم العدوان الإسرائيلي وجرائمه المتواصلة ضدّ الشعب الفلسطيني منذ السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

الأعمال التي نفّذها فنانون من سورية ومصر وفلسطين وقطر والهند وتايلاند والفلبين خلال الورشة، تقدّم في معرض يحمل العنوان ذاته، ويُفتتح عند العاشرة من صباح غدٍ الثلاثاء في المركز بالعاصمة القطرية، ويتواصل حتى الرابع عشر من الشهر المقبل.

تتنوّع أعمال المشاركين بين رسومات لمدينة القدس والأماكن المقدّسة فيها، وبين لوحات تصوّر اللحظة الراهنة حيث دبّابات الاحتلال الصهيوني تمارس القتل والتدمير، كما يحضر الأطفال في معظم الأعمال يقومون بأفعال مختلفة لها دلالات عميقة، حيث يزرع طفل فلسطيني نبتة في أثناء تعرّض غزة للقصف الهمجي، وتمسك طفلة فلسطينية بدميتها في مواجهة جيش الاحتلال الذي يشكّل هدفاً مباشراً للمقاومة.

وتحتشد اللوحات برموز وإشارات عديدة، فيرسم أحد المشاركين خريطة فلسطين بألوان تشبه التطريز الذي تناقله الفسلطينيون من جيل إلى جيل عبر مئات السنين، ويظهر العلم الفلسطيني في أكثر من لوحة يحمله المتظاهرون أو يرتديه الناس ثوباً، أو يرفعونه فوق المباني والبيوت.

وأشار بيان المنظّمين إلى أن “المعرض يعكس التضامن مع الأشقاء الفلسطينيّين، ويهدف إلى تقديم الدعم من خلال تخصيص عائداته لصالح جهود الإغاثة في غزّة، حيث عبّر بعض الفنّانين عن الدمار في غزّة ومنهم من حاول أن يجسّد في لوحته الجانب الإيجابي المتمثّل في الأمل الذي نتمسّك به، كما جاءت بعض الأعمال مُنتمية لفنّ الخط العربي، الذي شكّل جزءاً كبيراً من هذا الحدث ليكون للعبارات والخطوط وجود مؤثّر وواضح”.

ومن بين الفنّانين المشاركين: فيصل العبد الله، ومسعود البلوشي، وطارق الخطيب، ووفاء السباعي، وزينة عبارة، وأحمد عواد، وعيسى عوض، ومايكل سمعان، ومحمد الدوري، وخالد المساوي، وعلي جوهر، وداود غبرس، وآخرين.

يُشار إلى أن الدوحة شهدت العديد من المعارض الفّنية دعماً للشعب الفلسطيني خلال الشهرين الماضيين، منها معرض “تصميم من أجل فلسطين” الذي افتُتح مساء الخميس الماضي في “سكّة وادي مشيرب” ويتواصل لشهرين، ومعرض “كتب فلسطين: رحلة عبر الزمن” في مكتبة “متحف الفنّ الإسلامي” الذي يستمرّ حتى نهاية الشهر المقبل.

المصدر: العربي الجديد

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!