الكرملين: بوتين لن يهنئ «الدول غير الصديقة» بالعام الجديد

الكرملين: بوتين لن يهنئ «الدول غير الصديقة» بالعام الجديد
موسكو – (وكالات)

قال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، إن زعماء الدول التي تعدها موسكو «غير صديقة» لن يتلقوا التهاني التقليدية بالعام الجديد وعيد الميلاد من الرئيس فلاديمير بوتين هذا العام، مضيفاً أن أصدقاء روسيا وحلفاءها فقط هم من سيتلقون رسائل التهنئة.

وعادة ما يرسل بوتين رسائل رسمية إلى الزعماء الأجانب الحاليين والسابقين في ديسمبر (كانون الأول)، يهنئهم فيها بعيد الميلاد والعام الجديد. ومع ذلك، ونظراً للتوترات غير المسبوقة التي تعيشها موسكو مع واشنطن وحلفائها، فقد أصبحت قائمة متلقي هذه الرسائل أقصر إلى حد كبير.

وقال بيسكوف رداً على سؤال وجهته إليه وكالة «تاس» الروسية للأنباء عن الزعماء الأجانب الذين سيتلقون الرسائل هذا العام: «بوتين لن يرسل تحياته إلى زعماء الدول غير الصديقة. الأصدقاء فقط هم من سيتلقون التحية»، وذلك دون أن يوضح بالضبط الدول المدرجة في القائمة.

وفي العام الماضي، لم تتضمن قائمة متلقي الرسائل التي نشرها الكرملين أي قادة غربيين، باستثناء رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان، والرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش.

وتتمتع بلغراد منذ زمن بعيد بعلاقات وثيقة مع موسكو، وقد تمكنت من الاحتفاظ بها بعد حرب أوكرانيا، التي تدهورت خلالها العلاقات بين روسيا ومعظم الدول الأوروبية.

ولم يسِر أوربان على نهج معظم دول الاتحاد الأوروبي في دعم كييف، بل انتقد إرسال المساعدات العسكرية إليها، بل وأشار مراراً وتكراراً إلى عدم فاعلية العقوبات التي فرضتها بروكسل على موسكو.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!