عباس: نأمل أن يكون عيد الميلاد موعداً لوقف العدوان على الشعب الفلسطيني

عباس: نأمل أن يكون عيد الميلاد موعداً لوقف العدوان على الشعب الفلسطيني
رام الله – (وكالات)

أعرب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، عن أمله بأن يكون عيد الميلاد هذا العام موعداً لوقف الحرب والعدوان على الشعب في غزة، وسائر الأرض الفلسطينية المحتلة، ومناسبة خير وازدهار واستقرار للشعب الفلسطيني والشعوب كافة.

ونقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) عن عباس قوله، في كلمته بمناسبة عيد الميلاد المجيد وفق التقويم الغربي اليوم (الأحد)، إن «شمس الحرية والدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، آتية لا محالة؛ بل إنها قاب قوسين أو أدنى».

وأضاف أن «نهر الدماء والتضحيات الجمة والعذابات والصمود البطولي لشعبنا على أرضه، هو الطريق نحو الحرية والكرامة».

وأكد عباس مواصلة النضال لنيل الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني «في العيش على تراب أرض فلسطين، في دولة حرة مستقلة وكاملة السيادة».

وترحَّم عباس «على أرواح الشهداء الأبرار»، وتمنى «الشفاء العاجل للجرحى، والحرية للأسرى البواسل، وأن ننال الحرية والاستقلال والعيش بكرامة في وطننا فلسطين».

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!