تحركات جديدة لإبرام صفقة تبادل أسرى بين المقاومة الفلسطينية وإسرائيل

تحركات جديدة لإبرام صفقة تبادل أسرى بين المقاومة الفلسطينية وإسرائيل

ونقلت القناة الـ12 الإسرائيلية عن مصادر إسرائيلية أن ثمة تحركات جديدة لإبرام صفقة تبادل أسرى، وأن إسرائيل مستعدة للاستماع إلى مقترحات الوسطاء بشأن صفقة تبادل جديدة.

كما نقلت القناة الـ13 الإسرائيلية عن مصدر إسرائيلي أن الظروف “نضجت” للعودة إلى توافقات لصفقة تبادل أسرى جديدة.

من جهته، قال وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت إن ممارسة الجيش الإسرائيلي مزيدا من الضغط، ستجلب اقتراحات بشأن هدن جديدة تدرسها الحكومة.

وأضاف غالانت أن إسرائيل منفتحة على بحث كل الإمكانيات بشأن مستقبل قطاع غزة، لكن لن يكون هناك دور لحركة حماس في ذلك حسب تعبيره.

هدن إنسانية

ويأتي الحديث عن صفقة التبادل المحتملة، في وقت قال فيه منسق السياسات الإستراتيجية في مجلس الأمن القومي الأميركي جون كيربي إن التوصل إلى هدنة جديدة مهم من أجل إخراج المحتجزين في قطاع غزة، غير أن الخارجية الأميركية قالت إن موقف واشنطن هو التوصل إلى هدن إنسانية وليس وقفا لإطلاق النار في القطاع.

وكانت هدنة مؤقتة بدأت في 24 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي دامت 7 أيام بين حركة المقاومة الإسلامية (حماس) والاحتلال الإسرائيلي بوساطة دولة قطر وتنسيق مصري أميركي، جرى خلالها الإفراج عن 80 إسرائيليا مقابل 240 أسيرا فلسطينيا.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!